غادر الصمت وامسك قلمك

هل ابدأ ب”امسك قلمك” أو ب”ضع أصابعك على مفتاح الحروف في جهاز حاسبك الآلي”؟…لافرق…
تمر بالأمة أحداث جسام… ومفترقات طرق… قضايا احتلال… بوادر أزمات طائفية …مقدمات حروب أهلية… مقدمات دمار أوطان …خيارات سلامة وخيارات كوارث… ويكتب من يكتب فيها ويعرض من شاء رأيه… أصاب أم اخطأ… ويعرض كل بضاعته على الأمة… في الصحف وفي التلفاز وعلى الشبكة العنكبوتية لا فرق…
يقرأ الآلاف المقالات وتتاح لهم فرصة التعبير… عِّلق … قل رأيك… لكن لا تقرأ تعليقاً ولا رأي …فتتساءل!! أين هم؟ هل قرأوا؟ هل الحديث يدور عنهم وعن أوطانهم ومجتمعاتهم؟ هل يعون ذلك؟ فأين استجاباتهم؟!
حين تتأمل نوعية أغلب المشاركين المتفاعلين ترى أن أصحاب الأمزجة الحادة هم من يتصدون للكتابة، ليسوا أيضاً كثر، ولكنهم يكتبون، إنهم لايترددون في التعليق. قد تسمع سيلاً من السباب وقد ترى منطقاً معاباً وسوء فهم ولكنهم يعبرون. لكن أين من يقابلهم من العقلاء وأصحاب الرأي؟ هل يخشون التعبير عن آرائهم؟ أم يتكاسلون؟ أم يعتقدون أن المقال إذا عبر عن رأيهم فلا داعي لمزيد من التعليق؟ أم يظنون أن رأيهم لن يضيف شيئاً؟
لست في معرض تحليل الأسباب، ولكن يقيني أن العقلاء كثر… ولذلك أتوجه إليهم بطلب غير معقد… أيها العقلاء اكتبوا رأيكم ولا تستهينوا به… اكتب ولو كلمة موافق تحت أي مقال يعجبك وغير موافق حول ما لا يعجبك… عبر عن رأيك، واشرح إن أردت الشرح، وأوجز إن رأيت الإيجاز ولكن اكتب… لا تتفرج، لا تترك الغلو يبدو سيد الموقف أو الآراء غير العاقلة تبدو أنها الأكثر… دافع عن مستقبل أمتك… شارك ولو بكلمة فهي أكبر الخطوات للأمام.. لا تتردد  وقديما قيل أن “صوت عشرة من المتكلمين يعلو على صوت ألف من الصامتين” !.
هذه دعوة مباشرة “قل كلمتك ولتكن هذه هي البداية” غادر مقعد المتفرج فأنت في قلب الأحداث وأنت وقودها …لنبدأ بتغيير واقعنا ولو بكلمة …يا طلاب النهضة تقدموا!

20 تعليق to “غادر الصمت وامسك قلمك”

  1. sunyday Says:

    نعم استاذي العزيز قد كنت من هذه النوعيه المتكفيه بالتفرج ولطم الخدود ولكني انتقلت لاى موضع آخر وبدأت في التعبير والكتابه على مدونتي sunyday.wordpress

  2. إسماعيل Says:

    بارك الله فيكم أستاذي العزيز

    كم استفدنا ولا نزال نستفيد مما تقول

    نحن معك يا دكتور ومع كل مفكري الأمة، ولا تبخلوا علينا بعلمكم فمن أفكاركم نستفيد وبها نرتقي وتتضح رؤيتنا

    شباب النهضة قادمون فقط صبرا عليهم – فليس التغيير سهلا-

    تلميذك إسماعيل

  3. drjassim Says:

    أشكرك يا إسماعيل على مداخلتك وكلنا مساهمون ف يمشروع نهضة الأمة الذي نأمل أن يتقدمه الشباب

  4. أفنان Says:

    لما كتبت بادكتورنا الفاضل بالغ الأثر في نفسي.. رااااااااائع حقا.. وجاري تطبيق ماذكرت.وإلى الأمام سر

  5. القبعثر Says:

    ياشعب غزة ياأبطال أمتنا ### هنوا هنية بالتمكين والعلم

    ندعواعزيزاًعلى(بارأك) يهزمه ### ومن يساندة يعمية بالنقم

  6. القبعثر Says:

    يجب على العرب ان يفعلوا فعلاً حسناً بعد افعالهم ومواقفهم تلك ,أن خط الرجعة لمايسماءبالحكومات المعتدله هو أن يرفعو ا يد السلطة الفلسطينية ( حكومة عباس ) عن كل ما يتعلق بأعادة الاعمار لان حساباتهم تنتظر تلك الاموال القادمة من شعوب العرب والمسلمين .

  7. عمر الجابر Says:

    موافق
    بدأت بكلمة موافق تعبيرا عن رأي باقل كلمة كما تم ذكره في مقالك ولتكن بداية انطلاق للكتابة والمشاركة
    كما لا يفوتني انا اعبر عن اعجابي الشديد لك يادكتور جاسم لما تقوم به من افكار و جهود جبارة لنهضة الامة
    ادعو الله ان يسدد خطاك

  8. ابراهيم Says:

    هذا المقال ممتاز وانا مع كل كلمه فيه
    واحب أضيف فكره (يا ريت كل شباب النهضه يا دكتور ينشئو مدونات
    او منتديات يعبرون فيها عن فكر النهضه المطلوب)

  9. محمد المازنى Says:

    استاذى العزيز
    لطالما احسست وانا اقرا كتاباتك بطاقة تتدفعنى للامام … ولكن تصارعنى فى نفس الوقت نفسى الى التسويف بل وتهزمنى ايضا بحجج واهية
    ولكن اليوم اقول اناموافق على طاقتك الايجابية التى تهديها نحوى

  10. الأشتر Says:

    سوف ابدأ من الآن ولكن كيف اصنع التغيير في نفسي لأغير به غيري……

  11. حمد العتيبي Says:

    قرار …. لارجعة فيه ….

    بدات نطلاقة الشباب الابي /….
    وحان وقت الفعل الجاد …

    شكرا استاذي …. لاحرمنا تواصلك و فعلك …..

  12. الخمسي Says:

    سلام عليك أيها الرجل الطيب المعطاء العالم المتواضع المحبوب و بعد
    لقد كان لنا – المركز المغربي لتنمية الكفاءات- شرف التتلمذ على يديك بالرباط عاصمة المملة المغربية و كم كنا محظوظين أن تمتعنا و استفدنا من علم اودعه العلي العليم بصدرك و بروحك المرحة و نكتتك الخفيفة الهادفة و لا تفوت لنعترف بحجم الزلزال الفكري الذي اوقعته محاضراتكم بنا نعم العقلاء – يتعففون – و ذوي الاقلام المسننة و الجدوع الخاوية يجتهدون في الصراخ و العويل
    ما احوج العالم للحنفاء العقلاء لان الرهان اكبر و الانتظار أعظم
    حياك الله

  13. السيد Says:

    بارك الله فيك دكتورنا الفاضل
    نعم ….. لابد ان ينتهي زمن التفرج على الاحداث
    يجب ان نكون من صانعي تلك الاحداث
    ننتظر المزيد من نار الالهام فلا تبخل علينا

  14. sumayah Says:

    شكر الله لك يا دكتورنا الفاضل ..

    حقاً .. لم تبقى االأحبار المنصفة في زجاجتها ..

    لم تصنع لذلك ..

    ولكن علينا أيضاً أن نذكر قول الله تعالى ( وما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد )

    أكرر شكري لك ..

  15. SAID Says:

    اشكرك يا سيدي على هذا المقال الجيد والذي يحرض شباب الامة الاسلامية للخروج من حالة السكون والخمول إلى حالة المشاركة والفعل وإبداء الراي :

  16. عبدالله خاطر Says:

    فعلا كم نحتاج الى هؤلاء كثير

    جزاك الله خيرا استاذى الفاضل

    اتعلم منك الكثير والكثير

    بارك الله فيك

  17. عبدالرحمان Says:

    موافق!

  18. sif Says:

    سابدا من الان……شكرا

  19. sif Says:

    ارى انا المشروع لم يعطى(بفتح الطاء)حقه من الاهتمام ماد علي ان افعل??

  20. عفراء عزالدين Says:

    جزاك الله خيراً استاذنا الكريم .نحن نتابع مقالاتك بشغف

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: